قصص نجاحمقالاتمقالات الاعضاءهشام أحمد

الفرق الكبير بين الـمدير والـقائد..

Bob Chapman، الـChairman & CEO صاحب شركة اسمها Barry-Wehmiller، ودي مؤسسة ضخمة بتشتغل في كذا صناعة وعندها أكتر من 7,000 موظف.

المهم، في 2008 لما حصلت الأزمة المالية العالمية، 30% من الصفقات اللي كانوا عاملينها اتلغت في يوم واحد، وطبعًا دي كانت كارثة.

الشركة مقدرتش تستوعب قدر الموظفين اللي عندها بمرتباتهم وكدة، وكانوا مجبرين يوفروا 10 مليون دولار من مصاريف الشركة، وزي معظم الشركات ساعتها مجلس الإدارة اجتمع وقرروا يمشوا جزء من الموظفين.

بوب شابمان رفض، وفضلوا يتنقاشوا فترة طويلة عشان يعرفوا يلاقوا حل، لحد ما وصلوا لبرنامج مُرضي يحل الأزمة.

البرنامج ده كان بيقول ان كل موظف، من أول العمال لحد رئيس مجلس الإدارة، مطلوب منهم ياخدوا اجازة 4 اسابيع بدون مرتب، في الوقت اللي هما عايزينه، ومش شرط الـ4 اسابيع دول يكونوا متتاليين.

العبقرية مكنتش بس في فكرة الحل، العبقرية كانت في الطريقة اللي Bob Chapman أعلن بيها البرنامج ده.

قال للموظفين: “It’s better that we should all suffer a little, than any of us should have to suffer a lot”.

الموظفين لما حسّوا بالأمان في شركتهم وحسّوا ان لهم قيمة، بدأوا يساعدوا بعض. بقى اللي معاه فلوس تكفيه ياخد 5 أو 6 أسابيع اجازة، واللي ميقدرش يعيش من غير مرتبه ياخد اسبوعين بس، وهكذا.

الشركة وفّرت 20 مليون دولار، يعني ضعف الرقم اللي كانوا محتاجينه، ومن غير ما يسرّحوا بني آدم واحد.

فيه فرق كبير اوي بين الـManager اللي بيبص ع الأرقام بس، والـLeader اللي عارف قيمة البني آدم.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق