تحفيزيمقالاتمقالات الاعضاء

عند التوبه .. لا تيأسوا من روح الله

لما تلاقي شخص بيعصيِ ربنا أو بيعمل حاجه غلط أياً كان الغلط ده متبصش عليه بنظره أحتقار وتقول الشخص ده عُمره ما هيتغير زي ما ربك قادر يغير كُل حاجه فَ الدنيا بأيده يغير شخص ويخليه من أنسان ضايع مش داري بالدنيا لأنسان صالح أنت نفسك متتخيلش أنه وصل لدرجه التغيير دي أدعيله ربنا يهديه بس هيبقي ليك المثل وهتأخد ثواب ويمكن ربك يغيرو ويهديه وكُلنا بنغلط مع أختلاف الغلطات ولكن ستر ربنا غطي علينا والله ، سيدنا عُمر بن الخطاب كان من أشد الناس كفراً وكانت الناس بتترعب منه وكان بيقتل أي مسلم وكان رايح يقتل الرسول صلي الله عليه وسلم ورجع البيت غضبان عشان عرف أن أخته وزوجها دخلوا فَ الأسلام فَ ضربها علي وشها ووشها غرق دم وبعديها قلبه حن فلما لقت قلبه حن كده قلتله اتوضي وقالها عايز امسك المصحف قالتله لازم تقول الشهاده الأول ولما قالها مسك المصحف وقرأ أول آيات من سوره طه ودلوقتي طبعاً كُلنا شايفين سيدنا عمر بن الخطاب ايه دلوقتي
خليك حاطط ف دماغك أن *ربك لما يريد* فَ كل تفصيله صغيره أو كبيره فَ حياتك كُل حاجه هتتحقق بس ربك يريد بس
لازم نتوب حتي لو كل لحظه مش بنفقد طعم الطاعه ولازم نخلي أي آيه تقرأها تأثر في قلبك عشان بتعمل حبل موصول بربنا مش بيتقطع ، في يوم ما راجل قال للحسن البصري ” الرجل يذنب ثم يتوب ،ثم يذنب ثم يتوب ، ثم يذنب ثم يتوب حتي متي؟ فقاله “ما أعلم هذا إلا من أخلاق المؤمنين ” يعني دي أخلاق المؤمنين ربنا خلقنا علي توبه ومعصيه أحنا مش ملاك بس بنسعي وكل اللي علينا ندعي ونسعي ف التوبه ومنيأسش ولا مره ، المهم مجاهده النفس والتوبه

كتب بواسطة | آلاء عزت

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق