احمد عباس

طائر الأطيش ما لم تره من قبل

من على ارتفاع 30 متر وبسرعة 100 كيلومتر في الساعة تفاجأ طيور الأطيش فرائسها من السمك الصغير, على عكس كثير من الطيور المائية طيور الأطيش بتعتمد في صيدها على الغطس من إرتفاع كبير ليساعدها للوصول لأكبر عمق ممكن, اعتماد على قوة اندفاعها من الأعلى فقط تصل لعمق 3 أمتار, وبمساعدة أجنحتها تقدر تغوص لعمق يفوق الـ 10 متر للحصول علي أكبر كم من الأسماك, تلتقطها بمنقار قوي وحاد ومتعرج علشان يسهل من الإمساك بالسمك بدون ما تنزلق.

 

سرعة الاصطدام بالماء كبيرة جدا وكفيلة بكسر رقبة أي طائر, خصوصا إن رقبة طيور الأطيش طويلة, علشان كده خطأ بسيط كفيل بقتلها, في بحث نشره معهد فيرجينيا عن قدرة طائر بحجم طيور الأطيش إنه يطلع بدون أي إصابات بعد التصادم ده, العلماء توصلوا إلي إن طيور الأطيش بالرغم من طول رقبتها اللي ممكن يجعلها سهلة الكسر إلا إنها بتوظف كامل جسمها لتقليل مقاومة المياه لأقصي حد ممكن, لحظة الوصول للماء يتخذ الطائر شكلا مستقيما كالسهم أو القذيفة يعتمد خلالها علي منقار مدبب بالإضافة إلى انه بيفرد رقبته لأقصي درجة اعتمادا على عضلات الرقبة القوية بحيث ينطلق كالسهم تحت المياه بانسيابية شديدة زي اللي في الصورة !

 

كتب بواسطة | أحمد عباس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق