هشام أحمد

حقق حلمك …

#قصه_نجاح

“جاك كوتلر” كان ممكن يتخيل من 10 سنين ان هو هيبقى صاحب شركة تمنها 40 مليون جنيه استرلينى؟

“جاك” عنده دلوقتى 26 سنة بس قصته بدأت وهو عنده 16 سنة.
لما كان فى المدرسة كان “مشاغب جداً فى الفصل وفى الدراسة بشكل عام..

فى المدرسة بتاعته الإدارة كانت عاملة نظام مٌعين يمنع الطلاب من انهم يقدروا يفتحوا مواقع العاب واى مواقع ترفيهية من أجهزة وايميلات المدرسة..
بس هو كان مضايقه اوى الموضوع دة ولأنه مبرمج قرر انه مش هيسكت وهيستغل اللى يعرفه فى أنه يدمر النظام دة 😉

وعشان يقدر يدمر النظام اللى المدرسة عملاه دة من غير ماالمدرسة تعرف ان هو اللى عمل كدة كان لازم يستخدم VPN
عشان يقدر يغير الـIP بتاعه ويمحى اى معلومات عن الكمبيوتر بتاعه ويحولها على كمبيوتر تانى مش مدينته اساساً

بيقول جاك “البرامج اللى كانت موجودة ساعتها عشان تعمل كدة كانت بطيئة واستخدامها صعب جداً” عشان كدة تانى يوم قعد عمل برنامج بنفسه فى اقل من يوم!!

وقرر يسمى البرنامج HMA ودى إختصار لمٌصطلح معناه “خبينى” 🙂

مع الوقت بدأ البرنامج ينتشر جداً ويكبر بسبب انه بقى ليه استخدامات كتير جداً
وبعد 10 سنين بقت شركة حجمها 40 مليون جنيه استرلينى بدأت بهاكينج على اجهزة مدرسة ثانوية!!

شوفت التجارب واللعب ممكن يوصلوك لأيه؟

لمتابعه باقى المقالات : هشام احمد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق