ملخصات كتب

تلخيص كتاب ال 48 قانوناً لقواعد السطوة

تؤخذُ الأمورُ بخواتيمها، وعليكَ أن تخطط بوضوحٍ للطريقِ الذي يُوصلك إلى الخاتمةِ التي تُريدها آخذاً في الاعتبار كل العقباتِ والعوائقِ ونكباتِ القدرِ التي قد تُبعد عنك المجد وتمنحه لغيرك.

التخطيط للأمورِ حتى نهايتها يحميك من إنهاكِ التفكيرِ الدائم فيما يُواجهك من الأحداثِ، ويحدد لك متى تتوقف لجني المكاسب، ويجعلك توجه الدفة باستمرار في الاتجاه الذي يحقق لك أكبر سطوة ومجد.

_روبرت جرين

كتاب 48 قانونًا للقوة او قواعد السطوة، هو واحد من أشهر كتب التنمية الذاتية ومعروف عالميًا مش بس لأن القواعد دي ممكن تساعدك على حصد الكثير من المكاسب والعلاقات ولكن لإنك كمان من خلالها هتقدر تتعرف على أنواع كتير من الناس وطريقة تفكيرهم ومكايدهم من خلال القصص الكتير اللي بيحتوي عليها الكتاب واللي تقدر من خلالها تتفادى مكايد الناس اللي بتواجهها في أغلب وقات حياتك.

” التلخيص دة أكيد ميغنيش عن قراءة الكتاب هو اجتهاد شخصي ومن خلاله تقدروا تاخدوا فكرة عامة عن الكتاب وحاولوا في أقرب فرصة تقتنوا الكتاب”

القانون الأول: لا تظهر أبدًا تفوّقاً على سيّدك.
دايمًا رئيسك في العمل أو دكتورك في الجامعة بيكون دائم الحديث عن نجاحه ورحلته الصعبة عشان يوصل للمركز اللي هو فيه، وطبعًا الأغلبية مش بيحبوا إن حد أقل منهم مركز ومكانة يكون أكثر نجاحًا منهم أو يحسوا انهم وصلوا لنفس المستوى في وقت أقل ورحلة أقصر، ما تحاولش أبدًا تظهر كفاءة أعلى من كفاءة مديرك أو رئيسك بس دة طبعًا ما يمنعش انك تظهر تفوق وتقدم في المهمة المطلوبة منك والاوامر الموجهة ليك.

القانون الثاني: لا تضع ثقة أكثر من اللازم في الأصدقاء وتعلم كيف تستفيد من الأعداء.

الأصدقاء في الأذية بيكونوا أشد من الأصدقاء وده لإنهم بيكونوا عارفين عنك أكثر من العدو ” زلاتك- نقاط ضعفك- نقاط قوتك ” ودايمًا الأذى بيكون نتاج الحسد، عشان كدا خليك دايما حذر من غدر الأقربين أكثر من غدر الأعداء وافتكر مقولة ڤولتير اللي ذكرها الكاتب “اللهم احفظني من أصدقائي، أما أعدائي فأنا كفيل بهم”

القانون الثالث: أخف نواياك واستعن على تحقيق أهدافك بإخفاء مقاصدك.
احتفظ بأهدافك وتطلعاتك لنفسك دايمًا متخليهاش نقطة للحديث مع أي حد وده بيضمنلك عدة أمور منها إن محدش هيثنيك عن أهدافك ويحبطك ولا حد هيقدر يتوقع خطواتك الجاية ولا يدبرلك أي مكائد عشان يعيقك عن تحقيق الهدف اللي بتخطط له.

القانون الرابع: اقتصد في كلامك وكن دائمًا أقل كلامًا.
الاقتصاد في الكلام بيمنحك هيبة أكتر وبيخليك محطّ انتباه وانشغال الآخرين وكمان بيحصنك من الوقوع في الأخطاء والتفوّه بالتوافه بنسبة كبيرة جدًا، كثرة الكلام بيخليك كتاب مفتوح وكارت قديم اتحرق واتعرف مضمونه بينما قلة الكلام هتكسبك هالة من من الوقار.

ده الجزء الاول من التلخيص وإن شاء الله يكون مفيد وبإذن الله هنكمل الباقي على أجزاء هتنزل يوميًا.

ده لينك تحميل الكتاب : https://bit.ly/2OMKwQ0

“نغدو رُفاتًا ويبقى الأثر”

كتبه | أميرة حسين

السابق
كورسات لتعلم الفوتوشوب
التالي
كورس الوورد بريس بالخصم