الكتابة الروائية: كيف تكتب رواية؟!

ما هي الكتابة الروائية؟ وكيف تكتب رواية؟!

الكتابة الروائية هي كتابة الروايات، وسُميت بذلك الاسم حيث أن طريقة كتابة الروايات مختلفة كل الاختلاف عن أي طريقة كتابة أخرى. “كيف تكتب رواية؟! ” قد تسأل نفسك هذا السؤال في كثير من الأحيان..في هذا المقال سنتحدث عن كيفية كتابة رواية للمبتدئين، حيث سيكون مدخلك لتعلُّم كتابة الرواية، وسنتحدث عن بعض النصائح والتوصيات المهمة عن كتابة الرواية..

هل هناك شروط لكتابة الرواية؟!

لا يشترط الحصول على شهادة جامعية في موضوع معين لكتابة رواية. كثير من الروائيين لا يدرسون الأدب أو اللغة أو ما شابه ذلك، بل يعتمدون على معرفتهم العامة بالأدب والروايات المختلفة، سواء كانت رواية محلية أو رواية عالمية، وتعتمد كتابة الرواية على العديد من العوامل والقواعد التي يمكنها اخراج رواية عالية المستوى، حيث أن كتابة رواية أمرًا سهلاً، لكن كتابة رواية جيدة أصعب شيء

كيف تبدأ تكتب رواية؟!

الكتابة الروائية: كيف تكتب رواية؟!
الكتابة الروائية: كيف تكتب رواية

اقرأ ما تحب كتابته

اقرأ العديد من الروايات التي تريد كتابتها ، مثل الروايات البوليسية أو الرومانسية أو أنواع أخرى مختلفة من الروايات التي تعجبك، وركز على الأنماط والشخصيات والتفاصيل وما إلى ذلك بدلاً من أن تكون سعيدًا بالترفيه اقرأ بعناية، اقرأ من وجهة نظر الكاتب، وليس الراوي.

احذر من التقليد

عند كتابة رواية، يجب أن تكون أصلية ومبنية على خبرتك أو أفكارك، ويمكنك استخدام أفكار من الصحف أو التلفاز أو الكتب أو الروايات الأخرى، المهم أن تستعين بالأفكار لا تقلدها.

اجذب القارئ

لا تكتب بداية مُبتذلة للرواية، يجب أن تكون البداية ممتعة وتجذب القراء لإكمال الرواية، و”البداية” لا تشير فقط إلى الفصل الأول من الرواية، ولكن أيضًا إلى سطرها الأول، لأنه ضروري لجذب القارئ بأول جملة من الرواية، لذا من فضلك تجنب الخطب الخلاقة والحساسة، لأنها لا تجعل القراء يشعرون بالإثارة والفضول، وتذكر دائماََ أن أول فقرة في روايتك هي التي ستجعل القارئ يقرر هل سيكمل أم لا.

ارسم الكلام في عقل القارئ

معنى ذلك أن ترسم صورة واضحة عن كل مشهدٍ في الرواية؛ حتى يستطيع القارئ تخيله وكأنه يحدث أمامه، ولا تستطيع رسم صورةٍ دون ذِكر التفاصيل حول الشخصية أو الشخصيات في المشهد، فمن المهم أنْ ترسم الشخصية ولكن من المهم أيضاً أنْ تَرسم المَشهد من حولها سواءً من خلال الجو والمناخ، والوقت من اليوم، وحتى الأرض التي تمشي عليها، أو الغرفة التي تجلس فيها الشخصيّة، فأنت تكتب كل ما تريد للقارئ أنْ يراه.

أضِف الإثارة لشخصيات وحوارات روايتك

تَجنب الحشو وكتابة حوار ممتلئ بالأسئلة، وخاصة عندما تَكون إجابات تلك الأسئلة “نعم” أو “لا”، وتَجنب كذلك الحوارَ الطويل، وخاصة إنْ كان من طرف واحد، أي من شخصيةٍ واحدة، وحاول صياغة عبارات قصيرة، ومتبادلة بين الأطراف والشخصيات المُختلفة؛ فهذا يجعلها مثيرة أكثر.

احتفظ بطريقةٍ كلام مُميزة لكل شخصية، فأنت لا تُريد أنْ تَتَكلم كل الشخصياتِ بأسلوبٍ واحدٍ وكأنهم نفس الشخص، لذلك أظهر صِفاتٍ مُختلفة لكل شخصية بأفكارها، وطريقة كلامها، وانتقائها للمفردات، وهذا يَجعل شخصياتِ روايتك أكثرَ واقعية.

قم بعمل عصف ذهني لأفكارك

ابدأ بكتابةِ مسودةٍ مختصرةٍ عن روايتك، وفيها قم بتحديد الفكرةَ العامة لروايتك، وكل الأفكار الواردة في عقلك تمهيداً لمرحلة تصميم الرواية..

مراحل تصميم الرواية

المرحلة الأولى: لخص روايتك بجملة قصيرة

قم بتلخيص فكرة روايتك العامة كلها في فقرة لا تتجاوز الثلاثة سطور، ويجب عليك التركيز في كتابة هذه الجملة، فهي التي ستقودك في المراحل التالية، وهي أيضاً التي ستشجع دور النشر لنشر روايتك وهي أيضاً التي تجعل القراء يتهافتون على عملك الإبداعي.

المرحلة الثانية: حدد هيكل روايتك

أكتب أربع فقرات، اجعل أول ثلاثة فقرات تتناول ثلاث مشكلات رئيسية تدور حولها القصة، الفقرة الأولى تدور حول المشكلة الأولى، والفقرة الثانية تدور حول المشكلة الثانية، والفقرة الثالثة تدور حول المشكلة الثالثة والفقرة الرابعة تتخيل فيها نهاية كل المشاكل الثلاث. هذا هو هيكل الرواية.

المرحلة الثالثة: حدد ملامح شخصياتك

تعتبر الشخصيات عناصر ومحور الرواية حتى الثانوية منها، لذلك يجب أن تحدد جوانب كل شخصية..مثل:

  • الاسم
  •  الوصف الخارجي (الطول، العرض، اللون، الوجه، طريق المشي والتحدث،…)
  •  الوصف الداخلي (هادئ، عصبي، شجاع،…..)
  •  هدف الشخصية في الرواية (ما الذي يريد تحقيقه؟)
  •  صراعه (ما الذي يمنعه من تحقيق هدفه؟)
  •  كيف ستتغير شخصيته لتحقيق هدفه؟.
  • نهاية دوره في الرواية.
  •  كتابة فقرة قصيرة تلخص الخط الزمني له في الرواية

المرحلة الرابعة: أضِف أفكاراً جديدة وتخلص من الحشو

عند وصولك لتلك المرحلة، تكون قد كونت هيكل كامل لروايتك، وها أنت حالياً معك معلومات كثيرة عنها، أقرأ ما كتبته مرة أخرى، قم بما يلزم من إضافات، أو تغيير بعض العناصر، قم بتوسيع نطاق كل فقرة كتبتها ولا يهم زيادة عدة الصفحات المهم هو زيادة عدد الأفكار.

الخطوة الخامسة: اربط بين الشخصيات

أكتب صفحة أو على الأكثر صفحة ونصف عن علاقة كل شخصية من شخصيات روايتك بالشخصية الأخرى؛ من مع من؟ ولماذا؟ من ضد من ولماذا؟

الخطوة السادسة: قم بإضافة التفاصيل

قم بكتابة الفقرات التي كتبتها في الخطوة الأولى، لكن في هذه المرة خصص صفحة كاملة لكل فقرة على حدا، حاول تناول الأحداث فيها بشيء من التفصيل لكن في أضيق الحدود بحيث لا تتجاوز الصفحة الواحدة.

الخطوة السابعة: صف الأماكن

الآن، ابدأ في زيادة كل صفحة من الصفحات الأربع التي كتبتها، بحيث تتناول فيها وصف كل أماكن القصة بالتفصيل.

وصف الرواية

يجب أن تحتوي روايتك على

  • البطل الخبير.
  • الشرير الخبير.
  • الشرير سيستخدم كل أساليب الشر، ضدّ البطل وأعوانه.
  • البطل يقف وراءه فريقٌ من الخبراء.
  • شخصان أو أكثر من الشخصيات، لا بد أن يطوّروا علاقة حب، أو ربما يموت أحدهم!
  • لا بدّ أن يظل البطل الخيّر و الشرير على قيد الحياة، حتى آخر القصة، لتحدث بينهما المعركة الفاصلة.
  • ربما تكون نهاية الرواية هي: إمّا بموت البطل أو موت الشرير.

بعض النصائح لجعل روايتك أكثر تشويقاً

  • استخدم جملاً قصيرة.
  • استخدم فقرات قصيرة.
  • استخدم لغة سهلة و سلسة.
  • استخدم صيغة الإثبات، لا صيغة النفي.
  • كل شخصية في الرواية عليها أن تقدم شيئاً، لتطوير الأحداث (أي وجودها كان لسبب مهم، وليس عابر).
  • دع القارئ يصدّق بأن شخصيات الرواية يمكن أن تتواجد فعلاً في الحقيقة، ودعهم يعلقون في ذهنه، بسبب شخصياتهم الفريدة، أو بسبب تضحياتهم وأفعالهم المؤثرة.
  • دع القارئ يعشق البطل، و يتابع بطولاته بشغف.
  • حدد إن كانت كل الشخصيات تلعب في مسار واحد، أو في مسارات مختلفة على الرغم من أن الهدف واحد، وحاول أن تختار منهم من سيبقى مع البطل حتى النهاية، ومن سيبتعد عن القصة (إما بسبب موته أو انسحابه)، أي قرّر أنت مصير كل شخصية.
  • كن على طبيعتك -حتى ولو كنت قليل الخبرة-. تكلّم فقط عن خبرتك أنت في الحياة، أو فقط عما تعرفه أنت عن الموضوع الذي تكتبه (أي لا تقلّد غيرك من الكتّاب).
  • اكتب أي ملحوظة تخطر على بالك على دفتر صغير، فربما قد تحتاجها لاحقاً.
  • لا تكتب أيّ كلام فقط لتزيد من طول روايتك، بل اذكر أنه يكفي لاعتبارها رواية أن تزيد عن 200 صفحة.
  • اجعل لك هواية أخرى تريحك من الكتابة، لكن في نفس الوقت تُلهمك.
  • قم بتصحيح كتابك لغوياً و إملائياً.

عند انتهائك من هذا المقال ودراسته، ستكون قد دخلت إلى عالم الكتابة الروائية ومع بعض ثقل المهارات والاجتهاد ستكون بإذن الله قادراً على كتابة رواية، لكن لا تنسَ إنه يجب أن تتمتع بحب وشغف للكتابة ويكون هدفك من كتابة الروايات هو إرضاء شغفك والتعبير عن نفسك.