علاج النسيان وعدم التركيز أثناء المذاكرة لدى الطلبة.

هل تعاني عزيزي الطالب من النسيان على الرغم مما تبذله من جهد في المذاكرة والتحصيل؟ هل ترغب بمعرفة علاج النسيان وعدم التركيز أثناء المذاكرة؟

علاج النسيان وعدم التركيز

إن مشكلة النسيان وعدم التركيز أصبحت مشكلة عامة في يومنا هذا والكثير من الطلبة يعاني منها.

فهي مشكلة مزعجة للغاية وتؤثر سلبًا على أداء الطالب وتحصيله الدراسي.

في هذا المقال سنتحدث عن علاج النسيان وعدم التركيز وسنتناول أهم الحلول الفعالة.

لكن وقبل أن نبدأ بالحديث عن علاج النسيان وعدم التركيز سنذكر أهم أسبابه

فكما تعلم عزيزي الطالب لا يمكن التغلب على مشكلة ما إلا من خلال معرفة أسبابها.

أسباب النسيان وعدم التركيز لدى الطلبة:

للنسيان لدى الطلبة أسباب كثيرة أهمها:

1- العوامل النفسية:

علاج النسيان

تعتبر العوامل النفسية السبب الرئيسي لضعف التحصيل والاستيعاب، وسرعة النسيان وعدم التركيز لدى الطلبة في هذا العصر ومن أهم هذه العوامل:

 1- خوف الطالب الشديد من الإمتحان وتوقع درجات متدنية:

يتعامل بعض الطلبة مع الإمتحان على أنه مسألة موت أو حياة

وفي حال لم يحصل على الدرجات الدراسية التي يريدها يتسرب إليه الشعور بالفشل والإحباط ويصاب بالاكتئاب. 

فمن المهم أن تعلم عزيزي الطالب أن النجاح فالإمتحان لا يعني النجاح في الحياة،

وكذلك الفشل في أي مرحلة ليس نهاية العالم. فلماذا تحمل نفسك كل هذه الضغوط؟

2- عدم ثقة الطالب بنفسه وبما قد ذاكره:

فلا يثق الطالب بنفسه ولا بقدراته العقلية ويشعر بأن الجميع أفضل منه

وبذلك يظل متوترًا وقلقا طوال الوقت وهذا يؤثر كثيرًا على تركيزه وتحصيله الدراسي ويؤثر أيضًا على حياته وصحته النفسية.

لذلك عليك عزيزي الطالب أن تتحلى بالثقة بالنفس فهي سلاحك ولا تظن مطلقًا أن أحدًا في هذا العالم هو أفضل منك.

فأنت خلق الله سبحانه وتعالى الذي أبدع كل شيء خلقه ولديك القدرات لتصبح الشخص الذي تريده فمن سبقوك ليسوا بأفضل منك.

3- وجود ضغوط نفسية أسرية على الطالب:

كتهديد الأهل للطالب بمعاقبته بالحرمان أو بالضرب أو الإهانة في حال رسوبه و عدم حصوله على درجات عالية.

أو وجود مشاحنات ومشاجرات أسرية داخل البيت، وتعد هذه الأسباب من الأسباب المدمرة لنفسية الطالب وينبغي على الأهل الإنتباه جيدًا ومحاولة تأمين بيئة مستقرة نفسيًا لأبنائهم.

ويقع على عاتقك عزيزي الطالب في هذه الحالة أن تتحلى بالمرونة

وأن تحاول قدر الإمكان الفصل بين دراستك ومشاكلك الأسرية

وأعلم بأذن كل مر سوف يمر وسيتبقى لك نجاحك وتفوقك.

2- أخطاء يفعلها الطالب أثناء الدراسة:

النسيان وعدم التركيز

هناك عدة أخطاء يرتكبها الطلاب بأنفسهم أثناء المذاكرة، تسبب في النسيان وعدم التركيز ، منها:

1- إهمال المذاكرة طوال العام:

فلا يعرف الطالب عن المنهج شيئًا، ولا يبدأ في قراءته إلا قبل الإمتحانات بأيام أو أسابيع قليلة.

وبالطبع لا يمكنه تحصيل هذا الكم من الموضوعات والمعلومات في هذا الوقت القصير،

وخصوصًا مع حالة الخوف من الرسوب بسبب الإهمال و التي تصاحبه من ضيق الوقت.  

لذلك ننصحك بالمذاكرة المستمرة وعدم تأجيل عمل اليوم إلى الغد، وقراءة المنهج الواحد جيدًا قبل الإمتحان، وذلك كي تتمكن من استيعاب الأفكار الرئيسية والعناصر المتشابهة.

2- عدم مذاكرة المنهج بشكل كامل:

يلجأ بعض الطلبة لأسلوب إنتقاء بعض الفصول أو الأجزاء من المنهج لمذاكرتها، ويهملون أجزاء أخرى.

لذلك، نحذّر الطلاب من هذا الأسلوب، فهو يزيد من القلق والخوف لديهم،

كلما تذكروا أنهم لم يطالعوا على كامل المادة الدراسية، مما قد ينسيهم حتى الفصول والأجزاء التي بذلوا جهدًا في استذكارها.

3- عدم تنظيم الوقت :

عدم تنظيم الطالب لحياته ووقته، يعتبر أحد أهم أسباب النسيان وعدم التركيز

لذلك ننصحك بالاطلاع على هذا المقال والذي جمعنا فيه أهم النقاط التي تساعدك على تنظيم وقتك بفاعلية.

جدول تنظيم الوقت للطلبة: لاتذاكر بفوضى بعد الآن.

4- اختيار أوقات غير نافعة للمذاكرة:

كالأوقات التي يشعر فيها الطالب بالإرهاق أو بالرغبة الشديدة في النوم،

أو انشغال فكره بموضوع أو مشكلة بعيدًا عن المذاكرة، فهذه الأوقات لا داعي للمذاكرة فيها، لأنها قليلة النفع.

3- أسباب صحية:

أسباب النسيان

النسيان لا يشكل خطرًا كبيرًا إلا عند ظهور وتكرار التوهان والإرتباك  وتغيرات في السلوك والذي قد يؤثر على حياة الطالب اليومية وعلى تعامله مع الأخرين.

فإذا شعرت بالقلق بعد تكرار النسيان والشعور بضعف الذاكرة ننصحك باستشارة الطبيب

حيث يقوم الطبيب بطرح بعض الأسئلة و يجري بعض الإختبارات بالإضافة إلى فحص بدني من أجل التشخيص الصحيح وتحديد درجة ضعف الذاكرة.


وبناء على هذه الإختبارات والأسئلة يحكم الطبيب على حالة المريض ويحدد أسباب النسيان وضعف الذاكرة.

والآن وبعد أن تعرفنا على أهم أسباب النسيان وعدم التركيز فحان الوقت لمعرفة طرق علاجها.

طرق علاج النسيان وعدم التركيز لدى الطلبة:

هنالك عدة أشياء بإمكانك فعلها عزيزي الطالب لتقوية درجة الحفظ والتركيز لديك والتغلب على النسيان وعدم التركيز، وأبرز هذه الطرق:

1. المذاكرة بانتظام:

حيث أن دراسة المواد بتقسيمها على عدة جلسات، يساعد الطالب كثيرًا على فهم المعلومات وتذكرها بشكل أفضل.

إذ تبين أن الطلاب الذين يقومون بدراسة المواد على فترات منتظمة وعلى عدة جلسات يستطيعون تذكرها بشكل أفضل بكثير من أولئك الذين يقومون بدراستها في جلسة واحدة.

2. درّب عقلك:

والسؤال هنا كيف ندرب العقل ؟؟

الجواب: *الألغاز* نعم الألغاز، يعتبر حل الألغاز من أهم تمارين الدماغ والذاكرة،

يجب أن تقوم بالتدرب يوميًا، إلتزام، اصبر، فلابد أن تتحلى بهذه الصفات كي تلاحظ الأثر

درّب عقلك يوميًا ربع ساعة في الأسبوع الأول ثم أضف كل اسبوع 5 أو 10 دقائق.

كما أنه يوجد الكثير من التطبيقات التي تساعدك في حل الألغاز وتدريب العقل منها:

بالإضافة إلى عشرات المواقع على الإنترنت لحل الألغاز.

3. احصل على قسط كافٍ من النوم:

النوم بمعدل لا يقل عن 7 ساعات يوميًا، وخصوصًا نوم الليل حيث يساهم النوم الكافي ليلًا في تكوين ذكريات طويلة الأمد.

ولقد أثبتت الدراسات أن للنوم علاقة بالزهايمر و الخرف و النسيان و التشتت و ضعف الذاكرة، لذلك فالنوم يحمي عقولنا و أجسادنا وقلوبنا.

ويمكن أن يؤدي تعطيل دورة النوم الطبيعية للجسم إلى حصول إعاقات في القدرات المعرفية،

وتقليل القدرة على إنشاء عمليات الربط التي يستخدمها الدماغ لإنشاء الذكريات ومحاربة النسيان.

4. احرص على هذه الأمور عند المذاكرة لعلاج النسيان وعدم التركيز:

  • يجب على الطالب تكرار المعلومة باستمرار حيث يعتبر التكرار أهم الوسائل لحفظ المعلومات وعدم نسيانها، ولذلك تلجأ وسائل الإعلام إلى تكرار عرض الإعلانات الخاصة بالمنتجات باستمرار، وذلك كي يتم تخزينها في ذاكرة العميل بشكل مباشر.
  • كما يمكن علاج النسيان وعدم التركيز لدى الطلبة من خلال تغيير روتين المذاكرة من حين لآخر فإذا كنت معتادًا على الدراسة في مكان محدد، فحاول الانتقال إلى مكان مختلف بعد فترة وفي حال كنت تدرس في المساء حاول قضاء بعض الوقت قي الصباح لمراجعة المعلومات التي درستها في الليلة السابقة.
  • اعتمد على تدوين الملاحظات وتلخيص المواد لتسهيل دراستها وتثبيتها. 
  • أثناء الدراسة قم بالابتعاد عن الضجيج وكافة الأمور المزعجة المحيطة وادرس في مكان هادئ.
  • احرص على المذاكرة في الوقت الذي تزيد فيه الإنتاجية؛ كفترة الصباح الباكر. 
  • تجنب الانشغال بالأمور غير المهمة؛ كمواقع التواصل الاجتماعي واترك الهاتف بعيدًا عن متناول يديك أثناء المذاكرة.
  • استخدام إضاءة مريحة للعين أثناء الدراسة.
  • قم بمذاكرة كل مادة بالطريقة التي تناسبها فالمواد العلمية مثل الرياضيات تحتاج منك إلى التدريب على حل المسائل أما المواد الأخرى كاللغة العربية فتحتاج إلى التكرار والحفظ غيبًا.
  • حافظ على ترتيب المكان المحيط بمكتب الدراسة.
  • تجنب التأجيل وذاكر دروسك فورًا لأن التأجيل سيزيد من الكسل. 

5. تناول الأطعمة الصحية لعلاج النسيان وعدم التركيز:

من أجل تقوية الذاكرة تناول غذاء صحي غني بكافة العناصر الغذائية.

كالأغذية التي تسمى بأغذية الدماغ مثل المكسرات و السلمون و الشوفان الأسمر والشوكولا الداكنة وغيرها الكثير من الأطعمة المفضلة لدى الدماغ.

أيضًا لا تفرط في تناول المأكولات السكرية، فالسكر سم يستلذه الناس،

وهو السبب الرئيسي لكثير من الأمراض التي نعانيها، فلا يكتفي السكر بإضعاف الجسد فحسب بل يؤثر على الصحة النفسية ناهيك عن تأثيره السيء على الدماغ.

وكما هو الحال بالنسبة للسكر ننصحك بعدم الإفراط في تناول المنبهات.

وبذلك نكون قد تحدثنا عن الأسباب التي تؤدي إلى النسيان وذكرنا أهم طرق علاج النسيان وعدم التركيز طبقها الآن وستلاحظ تحسنًا كبيرًا في أدائك وتحصيلك الدراسي.

كتابة: م.فاطمة القدور.

مواضيع ذات صلة:

طريقة المذاكرة الصحيحة:كيف تذاكر أي كتاب في 3 ساعات

اسباب كثرة النسيان| 5 أسباب تفعلها بكثرة

اسباب عدم التركيز : أفضل 10 حلول سحرية للمذاكرة | تعلم بذكاء |