اسباب ضياع الوقت | 6 أسباب لضياع وقتك.

أغلبنا يجد صعوبة كبيرة في تنظيم وقته و الحرص على عدم ضياعه هباءً، فكيف للإنسان أن يتخلص من عادة معينة و هو جاهل اسباب ضياع الوقت .

لهذا كان هذا المقال الذي سيطرح لك أسباب ضياع الوقت و هي ٦ أسباب رئيسية تضيع وقتك و تجعلك عاجزاً عن تدارك الوضـع.

اسباب ضياع الوقت

١-إعادة شريط الماضي:


من الأمور المسببة لضياع الوقت العيش في الماضي، و الدوران في دوامة ما مضى، فبدل أن تصلح ما حصل فإنك تضل غارقاً في الماضي و تعيش بين هواجسه عاجزاً عن إصلاح تلك المشاكل.

٢-القلق بشان المستقبل:


حين تقلق بشأن مستقبلك فأنت تضيع يومك الحاضر.

لذلك عش ليومك فحسب، لا لماضي عشته و انقضى أو لمستقبل لا تعرف ما يخبئه لك من مفاجآت.

لا تأسر نفسك بين هواجس المستقبل، ولا تحصر تفكيرك في ما ستفعل غدا و أنت لم تعش يومك بعد.

اسباب ضياع الوقت

٣-تأجيل الأشياء المهمة في حياتك:


التأجيل و ما أدراك ما التأجيل …!
فالتسويف من أهم أسباب ضياع الوقت حيث أنك تستمر بتأجيل الأشياء المهمة في حياتك إلى آخر لحظة، و إليك خير مثال على هذا: هناك نوعٌ من الطلاب يترك دراسته إلى ليلة الاختبار.

فالسؤال المطروح هنا: فيما مضى باقي وقته؟

٤-من اسباب ضياع الوقت:انتظار شيء معين ليحدث:


ألك علمٌ بالغيب؟! فلماذا تظل ساكناً تنتظر معجزة ما لتحدث؟!

و لعل أغبى الناس من يضيع حياته و عمره في انتظار شيء غير مضمون ليحدث!

اسباب ضياع الوقت

٥-لوم نفسك باستمرار:


تذكر أنه يمكن أن تفقد الكثير من الأشياء الطيبة في الحياة عن طريق تبني توجه ذهني سيء.

لذلك لا تلم نفسك فكل مشكلة تلوم نفسك عليها لها وجهان:

يمكنك أن تنظر لها من وجه الخوف و القلق.

أو من جانب الأمل.

عليك أن تكون أقوى من أن يعكر شيء راحة بالك، عليك أن تنسى أخطاء الماضي و أن تسعى باجتهاد لتحقيق إنجازات أعظم في المستقبل.

٦-التردد في اتخاذ القرارات:


لذلك عليك تحمل مسؤولية كل مجال من مجالات حياتك، و قيم نفسك بمعاييرك الخاصة لا بمعايير شخص آخر.

اتخاذ القرارات من أهم المهارات التي عليك تعلمها خلال شبابك فيها تستطيع بناء حياتك أو هدمها.

و يمكنك التعرف على عدة تطبيقات تساعدك في تنظيم وقتك من هنا

و في هذا المقال ستتعرف على أبرز 10 أخطاء أثناء الدراسة يمكنك قراءته من هنا

أما إذا كنت مهتما بتقنيات المذاكرة الفعالة فإن هذا المقال هو الخيار الأنسب لك من هنا