أسباب تجعل عادة الامتنان جزء من حياتك

عادة الامتنان من المشاعر الجميلة التي يشعر بها الشخص اتجاه نعمة أو فضل، وأن يكون لديك شعور دائما أن ما حوله يستحق الحمد علي النعم التي لا حصر لها.

من المنظور الدنيوي عندما تشعر برغبة في الثناء علي فضل لمن فعل لك معروفاً وتريد أن تعبر عن امتنانك فتقول شكراً لشخص الذى ساعدك أو تقدم له هدية، ذلك هو الشعور بالامتنان.

لذلك سوف نتناول موضوع الامتنان وفوائد وكيف نجعله عادة يومية وجزء لا يتجرأ من حياتنا اليومية.

ما هي عادة الامتنان؟

عادة الامتنان

يعرف علم النفس الامتنان علي أنه عاطفة يتم استحضارها في الأغلب عندما يتلقى الشخص فوائد مكلفة، وغير متوقعة ومعتمدة.

وأيضاً يعرف علي أنه عاطفة اجتماعية تشير لإدراكنا الإيجابي للأشياء التي فعلها الآخرون لنا.

وكذلك الامتنان هو عاطفة لها قيمة إيجابية يمكن أن تنتج في الوقت الذي يقوم شخص آخر بشي يسعد غيره.

أثر عادة الامتنان في حياتنا اليومية

عادة الامتنان
  • الامتنان يجعلك اقرب إلي الله بكثرة الحمد والشكر، فيملأ قلبك شعور بالرضا والسعادة.
  • يساعدك علي الاستشعار النعم التي لا حصر لها في حياتك.
  • تملئ البركة حياتك بتواجد الوفرة، لأن الشكر والامتنان تزيد النعم وفقاً لقول الله تعالي” ولئن شكرتم لأزيدنكم”.
  • بالتدريج ستصبح لديك قدرة الشعور بقيمة اللحظات الجميلة في حياتك، حتي الابتسامة، والمواقف البسيطة مثل مشروبك المفضل.
  • وكذلك سوف تكون بارع في التركيز على النعم والامتنان عليها.
  • سوف تجد اختلاف بشعور أن اليوم قد مر بخير، ويكون أمام عينك أن هناك غيرك يعيش في حياة صعبة.
  • وأيضا بالالتزام علي عادة الامتنان سوف يزيد تقديرك لما تملك، وتستمتع به أكثر.

تأثير الامتنان على علاقتنا الاجتماعية

عادة الامتنان سوف تجعل منك شخصاً يحبه الآخرين، لأنها تساعدك علي تقدير من حولك، وأن تعبر عن حبك وامتنانك لهم.

وكذلك بتعبيرك عن الامتنان بالاستمرار لمن حولك، يساعدك في تطوير جودة علاقاتك، حيث تجد أنه أصبح لديك القدرة علي الشعور بالامتنان تجاه الآخرين أكثر.

وبالإضافة إلي تشعر بالمعروف الذي يقدمونه مهما كان بسيطا، فتصبح أقرب لمن حولك ويشعرون بالراحة وقت التعامل معك، فالجميع يحبون من يقدر عطاؤهم.

أثر عادة الامتنان على المستوى الصحي

عادة الامتنان

قام باحث يسمى ماكراتي وزملاؤه بدراسة عام 1998 بتعليم 45 شخص تنمية التقدير والمشاعر الإيجابية الأخرى.

كانت نتائج الدراسة ملموسة، حيث وجد انخفاض ملحوظ بهرمون الكورتيزول بنسبة 23٪ وهو الهرمون المسئول عن الإجهاد.

وكذلك أثناء استخدام التقنيات التي وجهم لها الباحثون حدث أن حوالي 80٪ من المشاركين أصبح معدل ضربات القلب لديهم أكثر اتزانا وانضباطا وهذا يعتبر دليلاً على انخفاض مستوى التوتر لدى المشتركين.

توصلت الدراسة إلى أن الأشخاص الذين يتبنون الامتنان في حياتهم يعيشون بشكل أفضل ويواجهون مستوى اقل من هرمون الإجهاد.

وكذلك بطريقة أخرى تشير هذه النتائج إلى أن الأشخاص الذين لديهم أسلوب حياة مبني على الامتنان يواجهون مستويات أقل من التوتر اليومي في حياتهم ويعيشون بشعور من الرضا عن جودة حياتهم.

دين الإسلام والامتنان

حث الإسلام علي الشكر والامتنان في عدة مواضع منها:

  • منذ لحظة الاستيقاظ تقول الحمد لله الذي أحيانا بعد مماتنا.
  • وكذلك في اذكار الصباح والمساء بمجرد النظر تجد الكثير من الأدعية والاذكار التي تشير للشكر في جوانب مختلفة من حياتنا، وتذكرنا بالنعم دائما.
  • وأيضا تأمل الصلاة تجد في كل ركعة تقول: الحمد لله رب العالمين، وقت القيام من الركوع تقول سمع الله لمن حمده، اي حوالي ٣٤مرة يومياً في الصلاة فقط.
  • وذلك عند تناول اي شيء تقول اذكار الطعام، وقت انهاء الأكل تقول: الحمد لله الذي أطعمنا وسقانا وجعلنا مسلمين.

أفضل طرق لممارسة عادة الامتنان

عادة الامتنان

هناك العديد من الطرق لممارسة الامتنان، وأسهل طريقة لا تتطلب سوى تغيير ما تركز عليه عندما تستيقظ في الصباح.

أولاً: امتنان الصباح

  • عند الاستيقاظ، لا تمسك هاتفك، بدلاً من ذلك، خد نفسك بعمق واحمد الله، وقل اذكار الاستيقاظ.
  • وكذلك فكر في ثلاثة أشياء انت ممتن لها، ابدأ بشيء صغير، مثل انك اخدت فرصة جديدة للحياة بعد النوم، أو أنك يمكنك التنفس، أو لديك سرير مريح.
  • وبالإضافة إلى ذلك اجعل ذكر الله علي لسانك وتعرف علي الاذكار التي تحتاج اليها قبل كل عمل، هذا سوف يساعدك علي التقرب إلى الله، وشعورك بالامتنان للنعم.

وكذلك من الطرق التي تساعدك علي الامتنان أيضاً:

1- كل يوم اجعل لك وقتا تفكر بالنعم التي حدثت لك خلال اليوم، والمواقف الإيجابية، وأحمد الله عليها.

2- ثم دون امتنانك

كل يوم سجل الاشياء التي انت ممتن لها في يومك وارجع اليها من وقت الي الاخر.

3- وكذلك اشكر الناس شفهياً او كتابياً

هذه إضافة رائعة للتفكير، ثم كتابة اليوميات لأنها تجلب الامتنان لعنصر الترابط الاجتماعي.

4- وبالإضافة إلى ذلك استمر في ممارسة الامتنان

بعض الناس عندما يبدأون في ممارسة الامتنان لا يشعرون بالضرورة أن هذا جيد في الوقت الحالي، لكن لا بأس تماماً إذا كان الأمر غريبا، فمع الوقت سوف تشعر بالامتنان.

5- ثم اجعل الامتنان في كلامك وسوف يصبح مع الوقت جزء من حياتك اليومية.

الكاتبة: أسماء منير يونس ✍️