العادات السبع للمراهقين الأكثر فعالية : طريقك إلي النجاح في 7 عادات

كيف أغير حياتي للأفضل؟ من أين يجب علي أن ابدأ؟
لا بد و أن تبادر هذا السؤال إلي أذهاننا جميعا يوما ما. و سر الجواب يكمن في مخلص كتاب اليوم “العادات السبع للمراهقين أكثر فاعلية” د. شين كوفي.

إن السر يا صديقي يكمن في سلوكك الذى تكرره كل يوم و هو ما يعرف بأسم العادة. فعادات اليوم ستصبح جزء لا يتجزأ منك بالغد. و تكمن قوة العادة في جوهرها؛ فيمكن للعادة الواحدة أن تعلو من شأن صاحبها أو تحط من آخر. فالعادة كالسيارة قد تقودك للنجاح او الفشل.

العادة هي نقطة ألتقاء المعرفة والمهارة والرغبة

المعرفة : ماذا نفعل ؟ ولماذا نفعله ؟

الرغبة : ماذا نريد ؟

المهارات : كيف نقوم به ؟”

(د.ستيف كوفي)

و إذا أردت دليل كامل للعادات الإيجابية التي بالفعل ستساعدك في تغيير حياتك للأفضل فسأنصحك بكل تأكيد بقراءة كتاب العادات السبع للمراهقين الاكثر فعالية للكاتب شين كوفي، و هو بالمناسبة أبن الكاتب ستيف كوفي، صاحب الكتاب الأكثر مبيعا علي مستوى العالم، كتاب العادات السبع للناس الاكثر فعالية. وأهم ما يميز الكتاب أنه يخرج أفكارك للنور و إلي أرض الواقع، كما أن جميع القصص المذكورة حقيقية، كما ان الكتاب يحتوى علي تمارين وتدريبات لمساعدة القارئ للتطبيق العملي.

كتاب العادات السبع للمراهقين الأكثر فاعلية

ملخص كتاب العادات السبع للمراهقين الأكثر فاعلية
العادات السبع للمراهقين أكثر فاعلية

المأساة الحقيقية هي مأساة الإنسان الذي لا يقوي نفسه ولا يستجمع شتاتها أبداً في حياته

العادة الأولي: كن مبادراً “أنت بطل حياتك”

كن مبادرا

إن أردت تغيير حياتك للأفضل فإن الخطوة الأولى هي إتخاذ القرارات المتعلقه بحياتك بقرار منك وحدك. ولا ينبغي أن تكون قرارات حياتك نابعة من آراء الاخرين بك وإنما بما تؤمن به في نفسك. و عليك أن تختار إما أن تكون شخص مبادر أو أن تكون شخص مستجيب. فالأول هو من من يحول الأفكار لواقع حقيقي. و يكرر كلمات مثل: سوف أفعل، سوف أتعلم، يمكنني ايجاد حل ما، لابد من وجود وسيلة.
أما الثاني فدوماً ما يندفع نحو ملهيات الحياة ويستسلم منذ اللحظة الأولى و يردد كلمات مثل :سوف أحاول، لا يمكنني فعله، لا هناك حلول، أنا فاشل…إلخ.
ولابد أنك تتسائل الآن: كيف يمكنني ان أكون شخص مبادر؟! والسر يا صديقي يكمن في( القدرة على الإنجاز) والتي تتلخص في : إدراك الذات، والضمير ،و الخيال،و قوة الإرادة.

العادة الثانية: حدد أهدافك ذهنيا مسبقا “لماذا نحن هنا؟!”

ملخص كتاب العادات السبع للمراهقين الأكثر فاعلية
حدد أهدافك مسبقاً

عليك أن تحدد يا صديقي الهدف من وجودك هنا في هذا الكوكب. فلكل منا هدف و خريطة مستقبل نستيقظ كل صباح لتنفيذها هذا ما يقومنا للبقاء على قيد الحياة. فتحديد أهدافك يحدد كل شئ من حولك: أصدقائك، طموحك، دراستك، أفكارك، بيئة و مكان عملك….إلخ. ومن أجل تحديد أهدافك مسبقا يقترح الكاتب كتابة (بيان رسالة لنفسك) على أن تكون هذه الرسالة ذات أهداف واقعية، و أن يكون الهدف مكتوباً، و اخيرا ان تبدأ بالفعل العمل على هذة الأهداف. و يحذر شين ألا تتضمن الرسالة أي ألقاب السيئة أو آراء الأخرين السلبية بك.

العادة الثالثة : حدد أولاويتك ” أبدأ بالأهم ثم المهم”

ملخص كتاب العادات السبع للمراهقين الأكثر فاعلية
حدد أولوياتك

تتعلق هذة العادة بالإدارة الشخصية، و تستند على الأهداف التي كنت قد وضعتها في العادة الثانية. وبذلك فهي التنفيذ الفعلي لأهدافك . و ينصحك كتاب العادات السبع للمراهقين الأكثر فاعلية بترتيب أولوياتك عن طريق : إنجاز الأهم أولاً، و أن تتعلم قول(لا) لكل ما يسلبك وقتك، و قلة التسويف و تجديد جدول أهدافك أسبوعيا.

العادة الرابعة: فوز فوز “الجميع رابحون”

ملخص كتاب العادات السبع للمراهقين الأكثر فاعلية
العادة الرابعة: “الجميع رابحون”

إن كنت ترغب في النجاح فأنت بحاجة لمساعدة الآخرين على النجاح أيضاً. و تتمحور هذة العادة حول قيادة العلاقات الشخصية. فالشخص الناجح يعمل على تكوين شبكة علاقات ناجحة من حوله تحفزه علي المداومة و أستمرارية التنافس الإيجابي وهكذا ستجد نقطة ألتقاء لجهود مشتركة تعزز بيئة النجاح المحيطة بك و يحذر د. شين كوفي من إتباع سياسة ” أنا أربح، ولا يهم غيري “. و تذكر يا صديقي أن الهدف من بناء شبكة علاقات ناجحة هو التنافس الإيجابي و ليس مقارنة نفسك بالآخرين.

العادة الخامسة : أفهم الآخرين أولًا كي تكون مفهوماً

“معظم الناس لايستطيعون الإصغاء بعمق ، ولايستطعيون تعليق جدول أعمالهم لفترة طويلة بمافيه الكفاية لفهم ما يُقال قبل أن يحاولوا التعبير عن أفكارهم” د.ستيفن كوفي.

إن مفتاح فهم الآخرين يكمن في عنصر (الإنصات الفعال)؛ لذا إن كنت ترغب في توطيد علاقاتك الشخصية فعليك بالقدرة على الإنصات الجيد لمن حولك من أجل الفهم والتجاوب، لأن الإنسان بطبعه يميل لمن يفهمه. و الإنصات الصادق يبتعد تماما عن : التظاهر بالإنصات، و تجنب الإنصات المرتكز علي الذات، و الإنصات الانتقائي.

العادات السبع للمراهقين الأكثر فاعلية

العادة السادسة: تعاون “أعمل في فريق.. لتحقق المزيد”

إذا كنت قد استطعت أن أرى أبعد من غيري فلأنني وقفت على أكتاف عدد كبير من العمالقة

إسحاق نيوتن

فأبحث بعناية من حولك عن الفرص والمهارات و الأشخاص ممن لديهم نفس أهدافك و لا تعتمد فقط على مهاراتك الفردية – لأنها وإن كثرت فهي محدودة مقارنة بمميزات المجموع. كما يوفر التعاون الوقت و الجهد كما يكسب الإنسان العديد من الخبرات و التجارب.

العادة السابعة: أشحذ منشارك “جدد طاقتك دائما”

ملخص كتاب العادات السبع للمراهقين الأكثر فاعلية

وذلك من خلال تنمية جوانب الشخصية الأربعة:

  1. الجانب الروحي: الصلاة، و التأمل، و كتابة الخواطر.
  2. الجانب العقلي: تغذية العقل بالقراءة و التعلم و الكتابة و اكتساب مهارات جديدة.
  3. الجانب البدني: بممارسة الرياضة، و تناول طعام صحي، و النوم الجيد.
  4. الجانب الاجتماعي: تكوين صداقات و علاقات حقيقية جديدة و المشاركة في الأعمال التطوعية.

ها قد أنتهت رحلتنا في كتاب العادات السبع للمراهقين الأكثر فاعلية يا صديقي، ماذا تنتظر! ابدأ بالتغيير الآن. بادر بأتخاذ قرارات الخاصة و تحديد أهدافك، و أولوياتك، و التعاون و مساعدة الآخرين علي النجاح و أنصت جيدا لما تسمع و لا تنس أن تشحذ منشارك من الحين للآخر.

يمكنك تحميل كتاب العادات السبع للمراهقين الأكثر فاعلية من هنا

كتابة: Asmá Racép Túrkey

اقرأ أيضا:

ملخص كتاب اول 20 ساعة: مهارات أكثر في وقت أقل

تعلم اللغة الإسبانية: أفضل 10قنوات يوتيوب عربية و عالمية2021